ataba_head

المركزُ العراقيُّ لتوثيق جرائم التطرّف يشاركُ في إحياء ذكرى مجزرة سبايكر الأليمة.

صثبصثبصب

شارك وفدٌ من المركزِ العراقيِّ لتوثيقِ جرائِمِ التّطرّف في مهرجان استذكار مجزرة سبايكر الأليمة الذي أقامته لجنةُ تخليد شهداء مجزرة تكريت.

المهرجانُ الذي أُقيم في موقعِ ارتكاب المجزرةِ شَهِدَ حضورَ ذوي الضحايا من مختلف المحافظات الجنوبية ، بالإضافة إلى حضور ممثلي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والمؤسسات الرسمية والإعلامية والأكاديمية.

وقال الدكتورُ عباس القريشي رئيس المركز العراقي لتوثيق جرائم التطرّف في كلمة له : يقعُ علينا اليوم واجبٌ ومسؤوليةٌ اتجاه هذه المجزرة ، يتمثل الواجب في تدوين وتوثيق ما جرى في القصور الرئاسية من جريمة كبرى بحق الإنسان والإنسانية ، ومسؤولية في تثقيف الفرد العراقي باتجاه حفظ الذاكرة واستذكار هذه الجريمة منعًا لتكرارِها.

وأضاف : أنَّ المركزَ العراقيَّ لتوثيقِ جرائمِ التطرّف أنجز وبعمل على مدار عامين أهمَّ موسوعية توثيقية في تأريخ العراق ، تتحدثُ عن توثيق مجزرة سبايكر الأليمة ،بهدف إظهار مظلومية هؤلاء الشباب الذين سِيقوا إلى منصات الذبح والإعدام دون ذنب.

يُذكر أنَّ المركزَ العراقي لتوثيق جرائم التطرف أزاح الستار مؤخرا عن الموسوعة الوثائقية لمجزرة سبايكر ب(٢٤) جزءًا ، بالتزامن مع فعاليات مهرجان فتوى الدفاع المقدسة.