ataba_head

ضمن نشاطاته التوثيقية… المركزُ العراقيُّ لتوثيقِ جرائمِ التّطرُّف يبحثُ سبلَ التّعاون المشترك مع مؤسسة السجناء.

eba491b3-74c8-4a06-9946-047d14c75427

بَحَثَ وفدٌ المركز العراقيّ لتوثيق جرائم التطرُّف متمثلًا برئيس المركز الدكتور عباس القريشي سبلَ تفعيلِ التعاونِ المشتركِ مؤسسة السجناء العراقية ، جاء ذلك خلال اللّقاء الذي جَمَعَ وفد المركز مع رئيس مؤسسة السجناء الدكتور حسين السلطاني في بغداد.

وأفادَ الدكتور القريشي في تصريح للمحتوى الرقمي : أنّ الزيارةَ تأتي ضمن نشاطاتِ المركزِ في التعاونِ مع المؤسساتِ المعنيةِ في توثيقِ الانتهاكاتِ والإباداتِ .

وأضاف : أنّ توثيقَ جرائم التطرّف التي تعرّض لها العراقيُّونَ مسؤوليةُ الجميع ؛ لذا أخذت العتبةُ العباسيّةُ المقدسةُ متمثلةً بالمركز العراقيّ لتوثيقِ جرائمِ التطرّف على عاتقِها توثيقَ كلّ الجرائم والإبادات المُرتكبة طوالَ الحقب الزمنية الماضية ، سعيًا منها لحفظِ الذّاكرةِ العراقيّة ، ومنع تكرار تلك الإبادات عبر استذكارِها ودراسةِ أسبابِها .

من جانبه رحّبّ الدكتور حسين السلطاني بوفدِ المركز ، وثمّنَ جهودَهُ في حفظ التأريخ وإنصاف الضحايا عبر توثيقِ تضحياتِهم ، واستذكارِ مواقفِهم.

كما اتفق الجانبانِ على وضعِ أُسسِ اتفاقية التعاونِ المشترك والتي من شأنها أنَّ تختزلَ الجهود وتوظّفَ الطّاقات من أجل تقديم رؤية مشتركة في توثيقِ الذّاكرة العراقية من خلال تدوين شهادات الناجين من طوامير سجونِ الدكتاتورية زمن النّظام البعثي البائد، وإقامة مختلف الفعّاليات والأنشطة وتبادل التجارب ذات الأثر الفعّال، وتنظيم المعارض المحلية والدولية وغيرها من الأنشطة التوثيقية.